عذرا ، لقد انتهى التسجيل.

"كان يؤمن أن فساد هذا العالم ينصب على المقهورين وحدهم، وأن الحياة في عالم كهذا لا يمكن لها أن تنجب أناسًا عاديين إلا بالتخدير،فالمجانين برأيه هم أولائك الذين لم تستجب عقولهم وأجسادهم للتخدير الحياتي اليومي" مجموعة قصصية تبوح بالكثير عن الفرد وانعتاق الذات داخل محيط مغترب، تآملات في النفس والواقع برؤية شبابية واعية تتخطى كل الحدود. كونوا معنا الثلاثاء القادم 9/11/2021 الساعة 3:30م في مقر النادي الكائن في الخليل، عين سارة دخلة عمارة الاسراء، عمارة القدس ط6.


  • التاريخ: 11/09/2021 03:30 PM