فريق بحث التأريخ الشفوي التابع لنادي الندوة الثقافي في ضيافة السيدة وجيهة اقنيبي (ام راضي) التي تبلغ من العمر 95 عامًا، معها عرفنا العديد من القصص والذكريات، تنهدت عندما قالت (السفر برلك ما خلى شباب بالخليل صارت فاضية، الدكاكين كلها كانت ختيارية)،  زيارة مليئة بالذكريات والقصص والوثائق التي تروي خبايا موروث هذه المدينة محتضرة التفاصيل، والشكر موصول لإبنها "أبو شاهر قنيبي" على حسن الاستقبال.